كيف هدد الشيخ الشعراوي شادية وهالة الصافي؟ .. «نهاية الفنانات بؤس وشقاء»

مواضيع مفضلة

كيف هدد الشيخ الشعراوي شادية وهالة الصافي؟ .. «نهاية الفنانات بؤس وشقاء»





كيف هدد الشيخ الشعراوي شادية وهالة الصافي؟ «نهاية الفنانات بؤس وشقاء»


"لقد كنت في دهشة بالغة وأنا أرى أمامي تلك المطربة التي أطربت الجماهير بصوتها، جاءت لتستمع إلى صوتي الذي لاتم فيه ولا موسيقي"، هكذا تحدث الشيخ محمد متولي الشعراوي عن قصته مع الفنانة الراحلة"شادية".
يصف"الشعراوي" شعوره عن هذا اللقاء، يقول،:"كنت أتحدث إليها فتهتز وتحلق في سمو روحي، وتطلب مني ألا أكف عن الكلام، لقد وجدت الطريق إلى الإيمان وطلبت مني أن أعينها على لتسير فيه بخطوات ثابتة فأعنتها"، حسب حديثه لجريدة العربي 1998.
وأكد في حديثه أن أصدق أغنية سمعها للفنانة "شادية" طيلة حياتها هي أغنيتها الدينية "خد بأيدي"، وأشار إلى أن الله استجاب لها وأرشدها إلى الطريق الصحيح المستقيم، وهو ما جعلها ترفض عرضًا بمليوني جنيه لتقف على المسرح بعد أن ارتدت الحجاب وحرصت على أداء الفروض وأدت فريضة الحج.

وأكمل حديثه عن قصته مع الراقصة هالة الصافي التي وقفت أمامه واعلنت اعتزالها الرقص، ليصبح اسمها الحاجة سهير عابدين، وشيدت مدرسة خاصة بالجيزة لتعليم النشء الدين الإسلامي والتعاليم الاسلامية.
الشيخ محمد متولي الشعراوي يرى أن المرأة لابد أن تتمسك بتعاليم الإسلام وأن تحترس من المحظورات التي نهى الإسلام عنها، قال، لي مدخل واحد على الفنانات، قلت لهن:"أنا عاوز تقولولي عن فنانات عاشوا في الفن إلى أن رأيتموهم، وماذا كانت حياتهم الدنيوية؟ فأجبن: في بؤس وشقاء ويعطف عليهم من لا ينتفع بفنهم، اللي بيعطف عليهم الآن الناس اللي مانتفعوش بجمالهم ولا فنهم، الناس الطيبين اللي بيعشوهم دلوقتي، فقلت لهن: إذن المسائل واضحة أمامكم الآن".

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف