قصة مُخَيِّبَة: الوزير يعتذر من عامل النظافة

مواضيع مفضلة

قصة مُخَيِّبَة: الوزير يعتذر من عامل النظافة



أسرع وزيرُ العدل في حكومة "تشرشل" بسيارته للوصول إلى اجتماع طارئ لمجلس الوزراء، وفي تلك اللحظة حاول عامل النظافة عبور الشارع بعربته أمام سيارة الوزير، فاضطر الوزيرُ أن يبطئ قليلاً...

ارتبك العامل بسبب سقوط بعض القمامة على أرضية الشارع، فقام مسرعاً لالتقاط الأوساخ الساقطة وإعادتها للعربة مما تسبَّبَ في تأخير سيارة الوزير، فما كان من الوزير بعد أن فقد أعصابه إلا أن أخرج رأسه من نافذة السيارة وقال للعامل :"يا احمق"...!
سَجَّلَ العاملُ رقمَ السيارة وهو لا يعرف صاحبها، وقَدَّمَ شكوى لبلدية لندن، أصدرت البلديةُ أمرَها بعدم رفع النفايات من أمام بيت الوزير ورَفعت الشكوى لرئاسة الوزراء .
طالبَ "ونستون تشرشل" رئيسُ وزراء بريطانيا حينها وزيرَه بالاعتذار للعامل، فما كان من الوزير إلا أن قدّم استقالته فوراً وذهب ليُقدِّم اعتذاره للعامل، ولكن تشرشل رَفَضَ الاستقالة وقال للوزير: لقد أهنتَه وأنت وزير، ولن أرضى أن تعتذر له وأنتَ شخص عادي، وإنَّ استقالتك ستظل معلقةً حتى تعتذر وأنت وزير.
اعتذر الوزير، ثم قُبلت استقالته، وخلال التسعة أيام التي استغرقتها هذه القضية تجمّعت القمامة أمام منزل الوزير، وصارت رائحة الشارع الذي يقطن فيه لا تُطاق مما اضطر الوزير أن ينزل كل ليلةٍ لينقل بسيارته الخاصة بعضاً منها إلى خارج المدينة .

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف