تطوير غشاء السليلوز مصمم لحماية أجهزة ضبط نبضات القلب

مواضيع مفضلة

تطوير غشاء السليلوز مصمم لحماية أجهزة ضبط نبضات القلب




قد تبدو حقيقة مؤسفة أن أجهزة ضبط نبضات القلب تحتاج لاستبدالها جراحيا كل 5 سنوات أو نحو ذلك، قبل نفاد بطاريتها، قد يكون الإجراء قريبًا أكثر سهولة وأمانًا بفضل غشاء يدور حول منظم ضربات القلب المزروع، مع وجود جهاز تنظيم ضربات القلب داخل جسم المريض، وتنمو الأنسجة الليفية على سطحها الأملس بمرور الوقت..إذا أصبحت طبقة الأنسجة هذه سميكة جدًا، فقد تؤدي إلى تعقيد عملية الإزالة، مما يؤدي إلى إجراء عملية جراحية أطول وأكثر تعقيدًا تزيد من خطر الإصابة أو غيرها من المضاعفات.

وابتكر علماء من مركز أبحاث زيورخ في سويسرا - من أجل معالجة هذه المشكلة - الغشاء الجديد على شكل حقيبة، والذي يتم وضعه حول جهاز تنظيم ضربات القلب قبل الزرع.. والغشاء مصنوع من ألياف السليلوز الصغيرة، وله مجموعة من المسافات البادئة الشبيهة بالقرص على سطحه، وهذا التصميم يخدم غرضين: أولا، فإن البنية المجهرية الليفية للغشاء تحول دون ترسب البروتينات المكونة للأنسجة الليفية على سطحها، ثانياً، تجعل المسافات البادئة من الصعب على أي خلايا نسيجية ليفية تتشكل لتلتصق بالغشاء.

ومن المقرر إجراء تجارب سريرية على البشر العام المقبل، في 3 مراكز كبيرة للقلب في ألمانيا ويتم تسويق هذه التكنولوجيا باعتبارها "الحقيبة هيلوميت" ، من قبل شركة "إيث" سبينوف "هيلومورف".

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف