احذر تغير لون الأصابع في الشتاء للأزرق أو الأبيض .. من أعراض هذا المرض

مواضيع مفضلة

احذر تغير لون الأصابع في الشتاء للأزرق أو الأبيض .. من أعراض هذا المرض



احذر تغير لون الأصابع في الشتاء للأزرق أو الأبيض من أعراض هذا المرض

يعاني بعض الأشخاص في فصل الشتاء، من تغير لون الأصابع، بسبب البرد، إلى اللون الأبيض أو الأزرق، وهذا مجرد رد فعل طبيعي للجسم، على درجات الحرارة الباردة، وتعود الأيدي إلى طبيعتها بمجرد أن تدفئتها، ومع ذلك، قد تكون هذه التغيرات أعراض حالة أكثر خطورة، تسمى مرض رينود، يمكن أن يكون ضارا بالصحة.

ومع اقتراب حلول الشتاء، استعرض موقع "برايت سايد"، تقريرا عن هذا المرض وأعراضه وكيفية الوقاية منه:
ما هو مرض رينود
مرض رينود، يسبب ضيق الشرايين، التي تمد الجلد بالدم، بسبب درجات الحرارة الباردة، ويؤدي هذا بدوره، إلى تحول اليدين وأصابع القدمين، وأحيانًا أجزاء أخرى من الجسم إلى اللون الأبيض أو الأزرق، مع الشعور بالخدر، ثم التحول إلى اللون الأحمر، عندما يعود تدفق الدم.

هذه العملية، يمكن أيضا أن تكون مصحوبة بالألم، وعادة ما تستمر الأعراض لبضع ثوانٍ أو دقائق فقط، ولكنها قد تستمر حتى عدة ساعات في الحالات الشديدة.
هناك نوعان من مرض رينود، أساسي (مرض رينود) وثانوي (متلازمة رينود).
أسباب مرض رينود
سبب رينود الأساسي غير معروف، ومن الطبيعي أن تنكمش الأوعية الدموية القريبة من جلدك عندما يكون الجو باردًا، لكن عندما يصاب الناس بمرض رينود، تنكمش الأوعية بشكل أسرع من المعتاد، وهو أكثر اعتدالًا وشيوعًا من متلازمة رينود، وغالبًا لا يحتاج إلى أي علاج.

أما مرض رينود الثانوي (متلازمة رينود)، يحدث بسبب وجود حالة كامنة أو عامل آخر، وهو أقل شيوعًا من مرض رينود، لكنه يمكن أن يسبب مشاكل صحية خطيرة، مثل تقرحات الجلد والغرغرينا، وهذا النوع يحتاج أحيانًا إلى دواء أو جراحة.
أسباب متلازمة رينود
- الأمراض والحالات التي تلحق الضرر بالشرايين أو الأعصاب، التي تتحكم في الشرايين في اليدين والقدمين (مثل التهاب المفاصل الروماتويدي وتصلب الشرايين).
- العادات المتكررة التي تلحق الضرر بالشرايين أو الأعصاب، التي تتحكم في الشرايين (مثل العزف على البيانو أو الكتابة على لوحة المفاتيح على مدى فترات زمنية طويلة).
- أدوية تضييق الشرايين.
- التعرض لبعض المواد الكيميائية مثل النيكوتين.
أعراض مرض رينود

عادة ما تؤثر متلازمة رينود على الأصابع القدمين واليدين، ولكنها قد تؤثر أيضًا على أجزاء الجسم الأخرى، مثل الأنف والأذنين والشفتين والحلمات.
ودرجات الحرارة الباردة، يمكن أن تؤدي إلى أن تصبح الشرايين ضيقة، وتقل أو تنقطع إمدادات الدم إلى مناطق معينة، ما يمكن أن يسبب تحول لون الجلد إلى الأبيض ثم الأزرق، بالإضافة إلى الشعور بالبرد أو الخدر أو الوخز أو الحرقان، عندما يعود تدفق الدم.
كيف يمكن تجنب رينود
من أجل تجنب مرض رينود، حاول:
تجنب درجات الحرارة الباردة وارتداء الملابس الثقيلة، وخاصة على يديك وقدميك.
التمرين بانتظام لأنه يساعد على تحسين الدورة الدموية.
قلل من استخدامك للكافيين والكحول.
توقف عن التدخين.

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف